الحب في الله
يسم الله
الله لا اله الا هوالحي القيوم لا تأخذه سنة ولا نوم له ما في السموات والأرض من ذا الذي يشفع عنده الا بأذنه يعلم ما بين أيديهم وما خلفهم ولا يحيطون بشيء من علمه الا بما شاء
وسع كرسيه السموات والأرض ولا يؤوده حفظهما وهوالعلي العظيم

مايلفظ من قول الا لديه رقيب عتيد
صدق الله العظيم
الحب في الله

يابن ادم اني لك محب فبحقي عليك كن لي محبا
 
الرئيسيةالا رسول اللهالتسجيلدخولاعلام

شاطر | 
 

 اسياخ النحاس

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
Admin
avatar

عدد المساهمات : 369
نقاط : 7826
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 01/11/2012
الموقع : اسلامي

مُساهمةموضوع: اسياخ النحاس    الإثنين نوفمبر 12, 2012 7:47 pm

اول شىء يجب ان يعرفة الباحث هى ايونات المعدن وطبيعة الارض والمناخ الذى يبحث فيه
دالف موجب أو ايون موجب (كاتيون): وهو ذرة غير متعادلة كهربائيًا، عدد
البروتونات فيها أكبر من عدد الإلكترونات أي أن الشحنة الموجبة في الذرة
أعلى من الشحنة السالبة. يتكون الدالف الموجب إثر خسارة الذرة للإلكترونات
(مقدار الشحنة الموجبة التي تأخذها الذرة يتعلق بعدد الإلكترونات التي
تخسرها). فمثلاً، إذا خسرت الذرة إلكترونًا واحدًا بعد أن كانت
حيادية(متعادلة، أي عدد الإلكترونات = عدد البروتونات) فعدد البروتونات
يصبح فيها أكبر من عدد الإلكترونات بوحدة واحدة أي أن الذرة تشحن بشحنة
موجبة (+1).

دالف سالب أو أيون سالب (أنيون): وهو ذرة غير متعادلة كهربائيًا عدد
الإلكترونات فيها أكبر من عدد البروتونات، أي أن الشحنة السالبة في الذرة
أكبر من الشحنة الموجبة. مقدار الشحنة السالبة للذرة يتعلق بعدد
الالكترونات التي تكتسبها الذرة، فمثلاً اذا اكتسبت الذرة إلكترون واحد،
فعدد الإلكترونات يصبح فيها أكبر بوحدة واحدة من عدد البروتونات وبما أن
شحنة الإلكترون سالبة، إذن تشحن الذرة بشحنة (-1).

وهذا التصنيف الموجب والسالب للأيونات يثبت وبطريقة علمية أن زمرة الدم لها
علاقة قوية بعمل أسياخ النحاس فإذا كانت زمرة الدم موجبة والقت مع أيونات سالبة فإنها تؤكس بقوة والعكس مع صحيح ...
ودائماً أيونات الذهب موجبة ،

هذا تحليل علمي وتعريف دقيق للأيوانات ، والآن نبدأ بالكلام العامي البسيط لكي نوصل المعلومة بطريقة سهلة للقارئ ...
الأيونات عبارة عن أشعة ذرية ( تتكون من ذرات ) تخرج من الذهب بعد بقاء الذهب
لمدة أطول في الأرض وتداخله وتفاعله مع التربة وطبيعة تكوين الأرض
وانتظامه مع الخطوط المغناطيسية الشمالية الجنوبية وعميلات الاختزال ، حيث
أن الذهب لا يصدأ ولا يتأكسد بشكل قوي .
والأيونات تخرج مثلها مثل الضوء ولها خواص شبيه بالضوء ، أي أنها تنفذ من
خلال ذرات التراب ، ولا تستطيع أن تنفذ من الحجارة المعادنية والحواجز ،
وهذه من أكبر عيوب الأجهزة التي تستخدم البحث الأيوني .
وحتى الأسياخ النحاسية تستجيب لهذه الأشعة الذرية .
والأيونات تخرج من جوانب وحواف الصخور ، وهذا أكبر فخ لمستخدمي الأجهزة والأسياخ حيث أنهم يبحثون عن الهدف فوق الأيونات مباشرة بظنهم أن الأيونات تخرج بشكل مستقيم ، وهذا الكلام منافي للطبيعة إلا بحالة واحدة ، إذا كان الهدف لا يوجد فوقه أي حاجز أو مانع طبيعي .

هذا كلام مختصر ومفيد جداً لفهم تكوين الأيونات الخاصة بالمعادن وبالتحديد معدن الذهب
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://freeislam.3rab.pro
 
اسياخ النحاس
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الحب في الله :: الدفائن والكنوز وكا مايتعلق بها-
انتقل الى: